ما هي كمية الماء التي ينبغي أن تشربيها؟

 

جمال

ما هي كمية الماء التي ينبغي أن تشربيها؟

ماري فرانس إيشيا | 1 صفر 1437
Frank P Wartenberg for Picture Press on Getty

الصورة اهداء: فرانك ب. وارتنبرج/ بكتيور بريس/ جيتي

اذا كنتي قد تمكنتي أخيرا من تطبيق قاعدة الثمانية أكواب، فربما لم يحن الوقت بعد لكي تبدئي في تهنئة نفسك. هذا ما قاله أصدقاؤنا في ماري فرانس إيشيا. وقد أظهرت الدراسات العالمية أن الترويج لفوائد الماء، مثل نضارة البشرة وتخلص أفضل من سموم الجسم، كان مبالغا فيه وأن شرب كميات أكثر مما ينبغي من الماء قد يضر بصحتك.

ولكن ماذا عن فوائد هذا السائل الأكثر أهمية في العالم من حيث خصائصه المتمثلة في عدم احتوائه على سعرات حرارية، وكبح الشهية، وتقوية العضلات، ومساعدة أعضاء الجسم؟ في حين أن جميع هذه الخصائص حقيقية، فالكلمة المفتاح هنا هي شرب المياه بكميات كافية وليس بإفراط. إذا كنت مدانة بشرب أكثر من جرعة المياه الموصّى بها يومياً (!)، فإليك المخاطر التي تواجهينها.

التسمم بالمياه

إننا نعرف بأن الافراط في أي شئ يكون دوما سيئا ولكن المفاجأة هي أن الإصابة بالإفراط في ترطيب الجسم بالمياه ممكنة. هذه الحالة التي تعرف باسم hyponatremia أو الانخفاض القاتل في مستوى الصوديوم في الدم تحدث عندما تشربين كميات من المياه أكبر مما تستطيع الكليتان فلترته. فليحذر إذن المهووسون بارتياد الجيم!

التعرق الزائد

بمناسبة الحديث عن مرتادي الجيم، فإن شرب كميات مبالغ فيها من المياه يمكن أن يسبب الـ hyperhidrosis أو التعرق الزائد. مستوى العرق الذي نقصده ليس ذلك الناتج عن حرق كميات كبيرة من السعرات الحرارية وإنما ذلك المتصبب بقوة من جانبي الجسم هو الذي ينبغي لك الحذر منه.

الصورة اهداء: تارا مور/ ستون/ جيتي

الأرق

قبل الخلود الى النوم، تفرز أجسامنا هرمون ايه دي اتش المقاوم لادرار الجسم للمياه وذلك لابطاء عمل الكليتين وكبت الاحساس الملّح بالتبول بينما نحن نائمون. ولكن شرب كميات أكبر مما ينبغي من السوائل قبل النوم يمنع الجسم من أداء وظيفته ويصيبك بالتوتر العصبي نتيجة لاستيقاظك في ساعات الصباح الأولى للتبول. وبالطبع لا يوجد أسوأ من ليلة بلا نوم لكي تستيقظي في الصباح وأنتي في حالة مزاجية سيئة.

ما هي كميات الماء التي تعد كافية؟

على الرغم من الادعاء العلمي الحالي الخاص بضرورة شرب لترين من الماء يوميا، توصي هيئة الخدمات الصحية الوطنية في المملكة المتحدة بشرب 6ر1 لتر. يؤيد ستانلي ليو، الطبيب المتخصص في الغدد الصماء في مستشفى رافلز في سنغافوره، هذا الادعاء.

وقال الدكتور ليو: "ليس هذا الحد الأدنى المطلوب للمحافظة على الصحة. في المتوسط، شرب 5,1 لتر أو 6 أكواب من الماء يوميا كاف. وما لم تكن في صحراء، فإن استهلاك كمية أكثر من 5,1 لتر في الساعة أمر سئ".

كيف يمكن القول بأنك تناولتي كمية أكبر مما ينبغي؟ في المرة القادمة التي تلبين فيها نداء الطبيعة، انظري الى اللون. درجة اللون المثالية هي لون أصفر فاتح كالقش. اذا كان اللون أدكن من ذلك، فتلك إشارة الى حاجتك لشرب المزيد. ولكن اذا كان اللون مائعا أو رائقا تقريبا، فتوقفي عن شرب كميات كبيرة من الماء لبعض الوقت.

أوصى لك

Aqua Sparkle

أيقظي حواسك مع لوكس انتعاش الماء واستمتعي بمزيج منعش من الأملاح المعدنية، والأعشاب البحرية، والعطور المنعشة والمتألقة.

5

اكتشف LUX

Aqua Sparkle
 
Sign in